فضيحة سعودية جديدة: سفيرها يدفع اموالا شهرية للنخبة في مصر

كشف عبدالله الأشعل مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق والمرشح الرئاسي السابق، ان السفير السعودي بالقاهرة يسلم مبالغ شهرية لأسماء مشهورة في الاعلام والسياسة والأحزاب وقطاعات أخري كثيرة .

ووجه الأشعل رسالة، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك “، حيث قال: “أحزنني أن ما يسمي النخبة في مصر في كل المجالات تشتري بالعطايا التي كشفت عنها ويكيليكس في مئات الالاف من برقيات السفارات السعودية ومعها السفير السعودي بالقاهرة، الذي يسلم مبالغ شهرية لأسماء مشهورة في الاعلام والسياسة والأحزاب وقطاعات أخرى كثيرة.. ولم تعلق السلطات ولم يعلق أحد على هؤلاء المؤلفة أقلامهم وأصواتهم”.

وأضاف الأشعل: “عندما أثيرت مأساة الجزر أدهشني أن هذه الشخصيات اختارت الجانب السعودي، وأرجو أن يسجل شباب اليوم ذلك وحبذا لو سجل المؤرخون.. ورغم ثقتي في تشعب اللعبة كما أعرف أسماء المنتفعين الذي اختاروا مصالح إسرائيل والسعودية على مصالح مصر علنا مع ارتباكهم في الإخراج البائس، إلا أن شرفاء هذا الوطن لابد أن يقولوا كلمتهم في هذا الظرف”.

وحذر بقوله “واحذر هذه الشخصيات من الاستمرار في هذا الدور الخاطئ والمخزي طمعا في المال، لأنني سوف اكشف سفاهة مواقفهم وتلفيقهم رغم ان الإعلام الفاسد يفسح لهم بسخاء امعانا في تجميل الأعمال القبيحة والتدليس على الناس وتغييب عقولهم عن ادراك الاشباح الثقافية علي جراح الوطن”.