بوتين: الهجوم بطائرات مسيرة على مطار حميميم ونقطة الدعم في طرطوس نفذ باستخدام تكنولوجيا متطورة

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الهجوم بطائرات مسيرة على مطار حميميم ونقطة دعم القوات البحرية الروسية في طرطوس تم التحضير له بشكل جيد وتنفيذه باستخدام تكنولوجيا متطورة.

وقال بوتين خلال لقائه مجموعة من الصحفيين إن “روسيا تعرف من نفذ الهجوم بالطائرات المسيرة وكم دفعوا ولمن لتنفيذ هذا الاستفزاز ونحن نعلم أين ومتى جرى تسليم هذه الطائرات المسيرة وكم بلغ عددها إذ تم تمويهها على شكل طائرات يدوية الصنع لكن في الحقيقة هي ذات تكنولوجيا متطورة وهذا يتعلق بمنظومة رادارات عبر الأقمار الصناعية وإلقاء القذائف حيث تتم هذه العملية بشكل تكنولوجي عال وتم بناء خط تلك الطائرات بحيث تعود بعد تنفيذ الضربات بشكل سري تماما”.

وأضاف بوتين إن “مثل هذه العمليات الاستفزازية تهدف إلى تقويض الاتفاقات التي تم التوصل إليها سابقا إضافة إلى تدمير العلاقات بين الدول الضامنة لاتفاق وقف الأعمال القتالية في استانا” مشيرا إلى أنه يجري التحضير حاليا لمؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي و”نأمل حسم جميع الصعوبات والتحديات”.