استشهاد امرأة في قرية جبورين بريف حمص جراء اعتداء إرهابي

استشهدت امرأة جراء خرق المجموعات المسلحة لاتفاق منطقة تخفيف التوتر شمال مدينة حمص عبر استهدافها قرية جبورين بالقذائف.

وذكر مراسل سانا في حمص أن مجموعات مسلحة منتشرة في منطقة الحولة استهدفت بعدد من القذائف منازل الاهالي في قرية جبورين شمال مدينة حمص بنحو 19 كم ما تسبب باستشهاد امرأة من أهالي القرية.

ولفت المراسل إلى أن الاعتداء أسفر أيضا عن وقوع اضرار مادية بمنازل المواطنين وممتلكاتهم.

ولفت المراسل إلى أن وحدات من الجيش العربي السوري العاملة في حمص ردت على الاعتداءات بتوجيه ضربات مركزة ودقيقة على أماكن إطلاق القذائف ما أسفر عن تدمير عدة منصات إطلاق قذائف ومدافع هاون متنوعة.

واستهدفت المجموعات المسلحة بالقذائف أمس حي السبيل بمدينة حمص وقرى جبورين وكفرنان واكراد الداسنية بريفها الشمالي ما تسبب بإصابة مدني ووقوع أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة.

ومنذ التوصل الى اتفاق منطقة تخفيف التوتر شمال مدينة حمص مطلع آب الماضي خرقت المجموعات المسلحة الاتفاق عشرات المرات عبر استهدافها بالقذائف القرى والبلدات الآمنة في محاولة يائسة منها لإفشال الاتفاق والتأثير في عمليات المصالحة المحلية بريف حمص والتي كان آخرها في 4 كانون الأول الماضي حيث انضمت 27 مدينة وبلدة وقرية إلى المصالحات ونظام وقف الأعمال القتالية.