الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يزور الجزائر في 6 كانون الأول/ديسمبر

أعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الثلاثاء انه سيتوجه الى الجزائر في السادس من كانون الاول/ديسمبر المقبل، في أول زيارة له الى هذا البلد منذ توليه منصبه في أيار/مايو الماضي. وجاء الاعلان بشكل مفاجئ خلال قيام ماكرون بزيارة الى توركوان (شمال فرنسا) وفي معرض رده على أحد السكان. وفي أيار/مايو، هنأ رئيس الجزائر عبد العزيز بوتفليقة ماكرون على انتخابه الذي تم “عن جدارة”، مؤكدا ان الشعب الفرنسي اختار “صديقا للشعب الجزائري”. وكان ماكرون أثار جدلا في فرنسا عندما قال خلال زيارة الى الجزائر ابان الحملة الانتخابية أن الاستعمار الفرنسي كان “جريمة ضد الانسانية”. وسبق لماكرون التوجه الى المغرب قبل شهر على توليه مهامه رسمياً.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية