زاسبكين: السعودية تريد توجيه ضربة لحزب الله ولكن ما هي قدراتها لعمل ذلك؟


لفت السفير الروسي في ?لبنان? ?الكسندر زاسبكين? إلى "اننا متفقون حتى الآن ان الصورة بعد استقالة رئيس ?الحكومة? ?سعد الحريري? ضبابية بسبب تطور الاحداث ولكن من السابق لأوانه أن نحدد المواقف بالنسبة لما حدث"، مؤكداً أنه "يجب بذل الجهود لكشف الحقيقة ولاعادة الوضع إلى مجراه الطبيعي".

وفي حديث إذاعي، أشار زاسبكين إلى "اننا نأخذ بعين الاعتبار مواقف القيادة اللبنانية ورئيس الجمهورية ?ميشال عون? ورئيس مجلس النواب ?نبيه بري? وكما أشارت إليه المشاورات ان جميع القيادات عمليا يطلبون عودة الحريري إلى الوطن لتوضيح ما جرى لان الامر يتعلق بسيادة لبنان"، لافتاً إلى أن "موضوع الاستقالة هو موضوع مستقبل الحكومة وهذا يتعلق بكل ما يجري في الدولة".

وأكد أن "رأيي الشخصي في هذا الموضوع غير مهم طالما أن القرار للجميع ونحن نعرف مسبقاً رأي الرئيس عون والمسؤولين الآخرين والأغلبية يقولون أن ما حدث غير طبيعي"، مشيراً إلى أنه "من الواضح ان ?السعودية? تريد توجيه ضربة لـ"حزب الله" ولكن السؤال ما هي قدرات السعودية لعمل ذلك؟".

وأضاف زاسبكين "في ما يخص بالقضايا الأمنية، نحن نرى تلاحما بين ?الأجهزة الأمنية? و?الجيش? والسلطة والأحزب السياسية إذا لا أحد يستطيع التغلب عليه"، معتبراً أن "تساؤلات الرئيس عون في مكانها، ورأينا موحد بالنسبة للحصانة الدبلوماسية ومعاهدة ?فيينا?".

وتابع "?روسيا? بدأت تحركا ولقاء السفراء مع الحريري يدل على ذلك"، مشيراً إلى أن "هناك تأييد من قبل ?المجموعة الدولية? لدعم لبنان لنهج الرئيس عون وخاصة مشاورات الرئيس عون وتوازن هذا النهج وللبنان الحق في التوجه الى منصة دولية وعلى ?المجتمع الدولي? التجاوب مع ذلك"، مؤكداً أنه "علينا الوقوف اليوم في وجه اي محاولات لزعزعة الأوضاع في لبنان".

النشرة